قبل أسبوعين عن نهاية المدة النيابية للمكتب الجامعي الحالي لكرة اليد أعلن السيد رضا المناعي عضو المكتب الجامعي في تدوينة نشرها على حسابه الخاص على موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك استقالته من منصبه و عدم نيته الترشح للانتخابات المقبلة علي خلفية التناحر و الاتهامات المتبادلة بين أفراد عائلة كرة اليد … 

يذكر أن المكتب الجامعي الحالي برئاسة مراد المستيري يواجه انتقادات و اتهامات كبيرة بعد استعماله لأساليب ملتوية تضمن له مواصلة ادارة دواليب الجامعة من خلال التعتيم على البلاغ الذي أعلن من خلاله الدعوة لانعقاد جلسة عامة انتخابية يوم 7 مارس المقبل و فتح باب الترشحات من 8 الى 19 فيفري الجاري مكتفيا بنشر البلاغ على صحيفتين يوميتين بلغتين مختلفتين (جريدة الصحافة و جريدة “Le quotidien”) كما ينص عليه القانون دون الاعلان عن ذلك في أي وسيلة اعلامية أو على الصفحة الرسمية للجامعة التونسية لكرة اليد.

رضا المناعي كتب : “علي خلفية التناحر بين افراد عائلة كرة اليد و بعد سنوات طويلة من البذل و العطاء الغير مشروط … قررت الاستقالة من المكتب الجامعي الحالي وعدم الترشح من جديد حتي افسح المجال الي الشباب الطموح لضخ دماء جديدة لعله ينقذ المركب من الغرق. بالتوفيق للجميع”. 

عجبك الخبر ؟

  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5

مجموع الأراء 4 / 5. عدد الأراء : 1