في بلاغ صادر عنها البارحة أكدت الجامعة التونسية لكرة السلة تلقيها مراسلة رسمية من الاتحاد الدولي طالبها فيها من خلالها بعدم اعتماد انخراط النادي الافريقي بالنسبة لموسم 2020-2021 و منعه من المشاركة في جميع المسابقات التي تنظمها في صورة عدم خلاص مستحقات اللاعبين و المدربين التونسيين و الأجانب الذين تقدموا بشكاوى ضد النادي مع تحديد يوم 15 سبتمبر 2020 كأجل أقصى لتسوية كل ملفات النزاعات. 

 

الجامعة التونسية لكرة السلة أكدت في بلاغها أنها قد تلقت العديد من المراسلات من قبل الاتحاد الدولي لكرة السلة طيلة السنوات الثلاث الأخيرة لالزام النادي الافريقي بخلاص مستحقات لاعبين و مدربين سابقين كانوا قد تقدموا بشكاوى ضد النادي و أنها قد تدخلت في أكثر من مناسبة للتمديد في آجال الدفع و لتجنيب فرض عقوبات على الفريق مع تنبيهه من خطورة عدم تسوية الملفات العالقة و النتائج الوخيمة التي قد تنجر عنها الا أن ادارة النادي الافريقي لم تقم بالايفاء بوعودها و لم تستخلص الديون المتخلدة بذمتها ما اضطر الجامعة لمنع الفريق من الانتدابات في وقت سابق. 

Aucune description de photo disponible.

عجبك الخبر ؟

  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5

مجموع الأراء 0 / 5. عدد الأراء : 0