علمت أنفوسبور من مصادر جديرة بالثقة أن صفقة انتقال المدافع الدولي الموريتاني باكاري نداي الى النجم الرياضي الساحلي قد تسقط في الماء رغم قدوم اللاعب الى تونس أمس السبت و توصله لاتفاق مبدئي مع ادارة النادي حيث أن مسؤولي النجم و بعد استكمال المفاوضات مع اللاعب و وكيل أعماله حول البنود العريضة للعقد الذي سيربط الطرفين اكتشفوا عند عرض ملف اللاعب على المستشار القانوني أن القانون المطبق من قبل الجامعة التونسية لكرة القدم و الذي يعتبر كل لاعب من دول شمال افريقيا لاعبا محليا يتمتع باجازة لاعب محلي و تنطبق عليه نفس القوانين التي تتطبق على اللاعبين التونسيين يستثني اللاعبين القادمين من موريتانيا و الحال أن ادارة النجم كانت قد شرعت في التفاوض مع اللاعب على مبدأ أن استقدامه سيكون كلاعب محلي وهو ما جعلها في اشكال حاليا.

هذا و تتدارس ادارة النجم الرياضي الساحلي حاليا عددا من الحلول القانونية المقترحة في انتظار ما ستؤول اليه الأمور في الأيام القليلة القادمة علما و أن مغادرة اللاعب الموريتاني لتونس مبرمجة الاربعاء المقبل. 

عجبك الخبر ؟

  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5

مجموع الأراء 2.9 / 5. عدد الأراء : 15